الرئيسية / الصحة العامة / ما لا تعرفه عن الأرق الأسود أقوى فنجان قهوة في العالم

ما لا تعرفه عن الأرق الأسود أقوى فنجان قهوة في العالم

ما لا تعرفه عن الأرق الأسود أقوى فنجان قهوة في العالم

كثيرون منا يحتاجون لفنجان قهوة مركزٍ قوي المفعول في الصباح الباكر لكي يتمكنوا من مباشرة أعمالهم بسهولة. لكن مع فنجان قهوة “الأرق الأسود” وحبوب بنّه المحمصة، يذهب الموضوع إلى ما هو أبعد من ذلك بكثير، حسب وصف صحيفة الديلي ميل البريطانية.
فالعلامة التجارية Black Insomnia أو الأرق الأسود هي من إنتاج جنوب أفريقيا، وقد وصلت أكياس البن التجارية تواً إلى أرفف المحال والمتاجر الأميركية، بيد أن الصحيفة البريطانية تقول أن كمية الكافيين المحتواة في الفنجان الواحد كافية ربما لترسلك إلى المشفى في سيارة إسعاف.
ففي كوب قهوة واحد من الحجم الأميركي (350-400 مليلتر أو ما يعادل 20-25 ملعقة طعام)، نجد في “أقوى فنجان قهوة في العالم” حسب زعم العلامة التجارية مقدار كافيين يبلغ 1.7 مرات أكثر من كمية الكافيين الموصى بها يومياً لحجم الكوب نفسه، حسب تعليمات وإرشادات إدارة الغذاء والدواء الأميركية.
إن في تلك الكمية من الكافيين ما يكفي لتصيبك بالرجفان والأرق وحتى بخفقان القلب.
تكمن قوة هذا البن المسعّر حالياً بـ19 دولاراً لكيس 450 غراماً في نوع حبته robusta beans وكذلك في طريقة تحميصها.
يقول مؤسس العلامة التجارية Black Insomnia شون كريستافور في حديث لسي إن إن “إن كنت تبحث عن التميز، فعليك أن تكون الأفضل في كل شيء: الأكبر، الأقوى، أو الأرخص. لذلك عندما أردنا المنافسة في مجال القهوة والبن، كان لا بد لنا أن نقدم منتج البن الأقوى، لكن من الواضح أننا نفعل ذلك دون تجاوز أطر الإرشادات العالمية.”
كذلك اختبر كريستافور بنه اختباراً كيميائياً مع منتجات البن المنافسة لكي يثبت أنه يستحق بجدارة لقب “الأقوى عالمياً”.
ففي كمية 30 مليلتراً (حوالي ملعقتي طعام) يوجد في قهوة الأرق الأسود كمية 58.5 مليغرام من الكافيين، أي أكثر من ضعف تركيز الكافيين الذي في نفس الكمية من قهوة ستاربكس داكنة التحميص، والمقدّر بـ 21.25 مليغرام.
يقول كريستافور أن هذا القدر من الكافيين هو ضمن الحدود الموصاة للاستهلاك، بيد أن أكواب القهوة في أكيركا يصل حجمها إلى 350 مليلتراً، ما سيجعل من كمية الكافيين المستهلكة 702 مليغرام.
والمنتج موجهٌ لأولئك المستهلكين الذين ما عادت تؤثر فيهم كميات ضعيفة من القهوة والكافيين فباتوا
بحاجة لشيء أقوى.
وللكافيين محاسن وإيجابيات أثنت عليها الأبحاث في الماضي، ففي 2013 أظهر بحثٌ في جامعة جونزهوبكنز أن حبة القهوة تحوي 200 مليغرام من الكافيين تساعد في تقوية وتعزيز الذاكرة وترابطها.
كذلك أظهرت أبحاث أخرى أن الكافيين يحارب الكبد الدهني ومخاطر حصى الكلى وتليف الكبد.
ولكن جميع هذه النتائج الإيجابية حدثت حينما كان تناول القهوة واستهلاكها ضمن الكميات الموصى بها.
تقول ميري سويني الباحثة في آثار الكافيين في كلية الطب بجامعة جونزهوبكنز متحدثة إلى سي إن إن “في نفس كمية القهوة ستحصل على ضعف المقدار من الكافيين. هذا يسهّل عليك استهلاك كافيينٍ أكثر مما كنت تنوي، أما الآثار فتتدرج من خفيفة إلى وخيمة، منها على سبيل المثال الرجفان والقلق والأرق ومشاكل النوم، أما أكبر وأخطر الآثار فهو عدم انتظام خفقات القلب.
للكافيين تأثير محفز على الجهاز العصبي المركزي يزيد من نبض القلب بعد 15 دقيقة على الأقل من تناول القهوة.
وضمن الحدود الطبيعية لاستجابة القلب فإن الأعراض عادة ما تتحسن عندما يتلاشى مستوى الكافيين في الجسم. ولكن إن تسبب الكافيين بنبض غير منتظم في القلب، فإن هذا النبض غير المنتظم قد يستمر حتى بعدما يتضاءل مستوى الكافيين في الجسم أو حتى يتلاشى كلياً.
للإفراط اليومي في شرب القهوة محاذير وأعراض جانبية، وللجرعات الزائدة من الكافيين ارتباطٌ بالسكتة القلبية وحتى الموت.
وحسب موقع Caffeine Informer الذي هو موقع تثقيفي على الإنترنت يعنى بكل ما يمت بصلة للكافيين وفهم آثاره، فإن بن Black Insomnia مدرجٌ ضمن أحد “أكثر منتجات الكافيين خطورة”.
يقول تيد كالميير المحرر في موقع Caffeine Informer متحدثاً لسي إن إن “رغم أن الكميات أعلى بكثير من تلك التي نوصي بها نحن الخبراء للاستهلاك الآمن اليومي (400 ملغرام) فإن تلك المجموعة من الناس قد تكونت لديهم مناعة ضد الكافيين على مر الزمن، أو صار الكبد لديهم يعالج الكافيين بشكل جيد جداً حتى ما عاد يؤثر فيهم تأثيراً وخيماً.”
ويختم كالميير بالقول “لكن المشكلة في هذه المنتجات هي أنه قد يستهلكها عن غير قصد أناسٌ من خارج تلك الفئة الموجه إليها المنتج.”
ديلي ميل

عن manal manal

شاهد أيضاً

القيلولة ضرورة، منافعها عديدة!

القيلولة ضرورة، منافعها عديدة! يشعر العديد منا بالنعاس أثناء انغماسه في العمل، وهذا ليس كسلاً …